استراتيجية دفاع نووي بين واشنطن وسول..والهدف تهديد بيونغيانغ

10


وقررت واشنطن وسول الانتهاء من إعداد مبادئ توجيهية شاملة بحلول العام المقبل حول كيفية احتواء التهديد النووي لبيونغيانغ والرد عليه معا، حسبما ذكرت يونهاب نقلا عن كيم تاي هيو نائب مستشار الأمن القومي الكوري الجنوبي في تصريحات للصحفيين في الولايات المتحدة.

ومن المتوقع أن تشمل المبادئ التوجيهية:

• وسائل لتبادل المعلومات الحساسة المتعلقة بالأسلحة النووية لكوريا الشمالية.
• التشاور في حالة حدوث أزمة نووية.
• قنوات اتصال فورية بين زعيمي البلدين.
• من المتوقع أيضا أن تدرج الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية تدريبات العمليات النووية ضمن التدريبات العسكرية المشتركة العام المقبل.

وكان كيم قد قال يوم الجمعة إن كوريا الشمالية قد تختبر إطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات هذا الشهر، وهو ما يمثل تهديدا نوويا بغض النظر عن مداه لأنه قادر على حمل رأس حربي نووي.

وقامت كوريا الشمالية بتطوير واختبار مجموعة من الصواريخ الباليستية التي يمكنها الوصول إلى أهداف في كوريا الجنوبية واليابان والبر الرئيسي للولايات المتحدة.